أحب الصالحين ولست منهم لعلي أن أنال بهم شفاعة وأكره من تجارته المعاصي ولو كنا سواء في البضاعة" الشافعي"

 

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

برنامج صيانة الويندوز وتحسين أداء الكمبيوتر Glary Utilities Pro 5.7.0.14 » الكاتب: حمادة بدر » آخر مشاركة: حمادة بدر /// لعبة حرب الملوك » الكاتب: شيماء شكرى » آخر مشاركة: شيماء شكرى /// معلومات مهمة لجميع المتداولين في السوق #السعودي #الكويتي #البورصة » الكاتب: شيماء شكرى » آخر مشاركة: شيماء شكرى /// اشهر موقع اخباري عربي » الكاتب: شيماء شكرى » آخر مشاركة: شيماء شكرى /// "ألعاب طماطم شركة مطورة وناشرة لألعاب عربية » الكاتب: شيماء شكرى » آخر مشاركة: شيماء شكرى /// موقع سوق الرياض » الكاتب: شيماء شكرى » آخر مشاركة: شيماء شكرى /// دورة تدريب المدربينtot | دبلوم تدريب المدربين المعتمد دولي » الكاتب: شيماء شكرى » آخر مشاركة: شيماء شكرى /// مشغل الصوتيات الاروع على الاطلاق AIMP 3.60 Build 1421 Beta 1 » الكاتب: حمادة بدر » آخر مشاركة: حمادة بدر /// اشهر موقع لاخبار الاردن عبر الانترنت » الكاتب: شيماء شكرى » آخر مشاركة: شيماء شكرى /// شركة مجموعة الغروب » الكاتب: شيماء شكرى » آخر مشاركة: شيماء شكرى ///
النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: جريدة ( نيشان ) تمارس القوادة السياسية

  1. #1
    كاتب
    الحالة : محمد محمد البقاش غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 715
    تاريخ التسجيل : Jan 2006
    الدولة : Granada
    العمل : oeriodista
    المشاركات : 45
    التقييم : 10

    جريدة ( نيشان ) تمارس القوادة السياسية

    جريدة ( نيشان ) تمارس القوادة السياسية
    =======================

    إنني على وشك الانتهاء من مقالة بعنوان : القوادة الأدبية ، وأخص بها الأدباء من روائيين وشعراء وقصاصين .. وفي أجندتي كتابة مقالة أخرى بعنوان : القوادة السياسية .
    وما نشرته جريدة ( نيشان) الأسبوعية في عددها رقم91 بتاريخ9 -15 دجنبر 2006 تحت عنوان "النكت: كيفاش المغاربة كيضحكوا على الدين والجنس والسياسة" يدخل ضمن القوادة السياسية ، فالجريدة تصور الملائكة مرتشين ، وتصور الله ورسوله في مشهد يوقعان بأبي هريرة في شباك الكاميرا الخفية في الآخرة . وصورت الملك محمد السادس يبحث عن والده الحسن الثاني في يوم الحشر ، وتستمر الوقاحة بسؤال محمد السادس الله عن والده وقد أراه صورته فقال له ليس هو من خلق هذا الرجل.
    هذه الجريدة المغربية آذت الناس بزبالتها ، وهي لا تستحق الالتفات ، ولكن مع ذلك سيحظى إدريس كسيكس وسناء العاجي بنصيب من الإطراء والثناء الرمادي .
    لست أدري كيف يفشل كاتب وقاص وشاعر وروائي فيعمد إلى ثوابت تفحم العقل بحقائقها وتتحداه بالعقل والنقاش والمحاججة ؛ فلا يقدر على مواجهتها إلا بالتفنن في ممارسة السحاقية الأدبية ؟
    وكيف يسلك مسلكه من يذهب إلى السحاقية السياسية والصحفية التي يتقن ممارستها مدير النشر في الجريدة المذكورة : إدريس كسيكس ، و : سناء العاجي الصحافية بنفس الجريدة والتي أعدت ملف السخرية والاستهزاء ؟
    هل لم يجد الكسكاس المثقوب غير الله ورسوله ليسخر منهما وقد انحنى لهما العقل السوي احتراما وتعظيما وتقديسا .. ؟ كيف لا يذهب إلى مناقشة فكرية لنفي الخالق مثلا ونفي نبوة ورسالة محمد ولكن بالحجة والعقل ؛ وأدب ينم عن احترام الناس باحترام معتقداتهم في عدم سبها ولو كانوا يعبدون البقر كالهندوس ويقدسون الفيلة كالسريلانكيين .. لن يتخلى إنسان عن معتقداته إلا بمخاطبة عقله بتبيان فساد ما يعتقد ، فإن كان المسلمون يعتقدون خطأ في رأي أيّ كان في الله خالق الكون والإنسان والحياة ، ومحمد رسول الله ، وبكتاب هو القرآن فإن تحويلهم عن معتقداتهم لا ’يسلك بالإهانة والتجريح والسب والكاريكاتير .. فذلك سلاح الخاوين ، بل ’يسلك بالمناقشة العقلية ، ولا أظن نفسا بشرية ترفض المناقشة إذا كانت مخلصة تستهدف الوصول إلى الحقيقة ؟
    لا، لا ، ليس لهم من ذلك شيء، فلقد تعودنا على هذه الموضة العتيقة من أجل المتاجرة وزكمت لها أنوفنا وتقرّ فت مثلما زكمت بالحديث عن الإرهاب الذي بات أغنية بالية وسيمفونية مقيتة ، كلما رددها عطّار واشنطن تبعه بالضرب على الدفوف والرقص على الأرواح البريئة كل منتفع ومتاجر في براءة الناس .
    إن جريدة نيشان جريدة لا يكاد يعرفها أحد من المثقفين والمتتبعين للحقل السياسي والثقافي ، فكيف بمن هم أبعد ؟ ولكن يتضح الآن أنها قفزت إلى الآفاق وتناولتها قنوات فضائية ودوريات ومواقع ومنتديات إلكترونية ، يتضح هنا عنصر استعمال الله ورسوله مراوح لإماطة الغبار على سلعة عفنة مثل عمل خنفسة الدفن و’جعَل البيت الأبيض والذباب الأزرق والرجل الذي باض والذي قاق حين يمكيجون ديمقراطيتهم الفوبيا ..
    إن الثقافة الرمادية ثقافة ميتة، وأصحابها رماديون، إذ هم بلون رمادي الذي يعني الموت، فالمعلوم علميا أن الإنسان إذا توقف له قلبه وتنفسه في آن واحد يصير لون وجهه رماديا وبه أكني عن الموت، فهذه ثقافة ’تحمل سياسيا ، ولكنها ميتة ، وكيف لا تكون ميتة وهي رمم ينتجه آكلو الرمم من الفاشلين في المناظرات والصراعات الفكرية ؟
    =========
    محمد محمد البقاش
    أديب باحث وصحافي مقيم بإسبانيا

  2. #2
    أم كنان
    الحالة : ربا محمد خميس غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 26
    تاريخ التسجيل : Mar 2004
    الدولة : الامارات .. أبوظبي
    المشاركات : 53,208
    التقييم : 10
    والله يا اخ محمد الحمدلله انه تم ايقافها..

    بصراحه شيء يقشعر له البدن فعلا..

    التطاول على الدين اصبح شيء طبيعي لدى الكثيرين.. ولا ادري الى اي مدى من الالحاد وصل اليه الكثيرين.

    انتهاك حرمة الدين والانبياء والصحابه من اجل اضحاك البشر.. اظنها مهنة من اصابة انحلال وانحطاط في الاخلاق.. والضمير...


    شكرا لك اخ محمد على ذلك المقال..

    ان شاءالله يعاقب اصحابها.. عقاب قانوني يتجاوز ايقاف النشر.

  3. #3
    أطلس المغرب
    الصورة الرمزية مولاي عمر
    الحالة : مولاي عمر غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 1037
    تاريخ التسجيل : Jul 2006
    الدولة : في المنفى
    المشاركات : 5,955
    التقييم : 10
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة mohammed mohamm
    جريدة ( نيشان ) تمارس القوادة السياسية
    =======================

    .
    وما نشرته جريدة ( نيشان) الأسبوعية في عددها رقم91 بتاريخ9 -15 دجنبر 2006 تحت عنوان "النكت: كيفاش المغاربة كيضحكوا على الدين والجنس والسياسة"

    هذه الجريدة المغربية آذت الناس بزبالتها ، وهي لا تستحق الالتفات ، ولكن مع ذلك سيحظى إدريس كسيكس وسناء العاجي بنصيب من الإطراء والثناء الرمادي .

    إن الثقافة الرمادية ثقافة ميتة، وأصحابها رماديون، إذ هم بلون رمادي الذي يعني الموت، فالمعلوم علميا أن الإنسان إذا توقف له قلبه وتنفسه في آن واحد يصير لون وجهه رماديا وبه أكني عن الموت، فهذه ثقافة ’تحمل سياسيا ، ولكنها ميتة ، وكيف لا تكون ميتة وهي رمم ينتجه آكلو الرمم من الفاشلين في المناظرات والصراعات الفكرية ؟
    =========
    محمد محمد البقاش
    أديب باحث وصحافي مقيم بإسبانيا
    أولا مشكور أخي على المقال
    عواشر مباركة

    بخصوص مجلة نيشان تابعتها من خلال أعدادها الأولى
    ان المتاجرة لم تقتصر على الدين فقط بل تبنت نوعا من تيار
    المعارضة للحكم و الحكام من خلال موضوع سبق و أن نشرته
    نيشان و يتعلق بالرموز الثايثة للوطنية المغربية التي تحسب بالقرون
    كالتشكيك بالحدود المغربية و اقصاء مجموعة من الحقائق التاريخية
    على حساب زرع البلبلة في المتلقي المغريي وهكذا
    سيصبح النظام نظام لا ديموقراطي و دون مصداقية
    الحكومة مقامة على الولاء للنظام و لا تهتم للمواطن

    لكن ما أثار انتباهي
    :(
    أين هي الرقابة ؟؟؟؟
    كيف رخص لمجلة هدفها تخريب الوطن و من الداخل؟؟؟
    و أين السلطة عندما طرح ت عدد 91 في السوق؟
    و أأكد على أن السلطة لم تتحرك الا بعد أن استنفذ
    عدد لا بأس به من النسخ
    و بالفصيح ثلاث أيام حتا عطات ريحتهوم

    المهم القضية بيد العدالة
    و غدا لا يد و أن تنكشف أمور أخرى

    مادمت في المغرب لا تستغرب

    عيد ميارك سعيد

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. سجل القرى والمدن التي احتلت وطرد أهلها أثناء الغزو الصهيوني عام 1948
    بواسطة شجاع الصفدي في المنتدى ملتقى الوطن المحتل
    مشاركات: 15
    آخر مشاركة: 05-04-2010, 06:26 PM
  2. قال التاريخ
    بواسطة ابراهيم خليل ابراهيم في المنتدى دارة الآداب و الكتب والمطبوعات
    مشاركات: 16
    آخر مشاركة: 09-05-2009, 06:23 PM
  3. الأول من نيسان: أكاذيب العالم وطرائف ..
    بواسطة د.ليلى ديبي في المنتدى فضاءات عامة
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 04-04-2009, 08:38 PM
  4. نيسان 370z.. تحتفظ بسحرها الاصلي ونقائها الأول
    بواسطة هاشم الصفدي في المنتدى ملتقى الرياضة والسيارات
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 07-03-2009, 03:04 AM
  5. تواريخ هامة في مسيرة الثورة الفلسطينية
    بواسطة شجاع الصفدي في المنتدى ملتقى الوطن المحتل
    مشاركات: 18
    آخر مشاركة: 21-08-2008, 01:22 AM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •