أحب الصالحين ولست منهم لعلي أن أنال بهم شفاعة وأكره من تجارته المعاصي ولو كنا سواء في البضاعة" الشافعي"

 

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

سجل الان وبيع أول منتج لديك مجانا دون أي عمولة أو تكلفة! » الكاتب: شيماء شكرى » آخر مشاركة: شيماء شكرى /// برنامج حذف وفتح وتعديل الملفات المستعصية Unlocker Tool 1.3.1.0 نسخة محمولة » الكاتب: حمادة بدر » آخر مشاركة: حمادة بدر /// برنامج صيانة الويندوز وتحسين أداء الكمبيوتر Glary Utilities Pro 5.7.0.14 » الكاتب: حمادة بدر » آخر مشاركة: حمادة بدر /// لعبة حرب الملوك » الكاتب: شيماء شكرى » آخر مشاركة: شيماء شكرى /// معلومات مهمة لجميع المتداولين في السوق #السعودي #الكويتي #البورصة » الكاتب: شيماء شكرى » آخر مشاركة: شيماء شكرى /// اشهر موقع اخباري عربي » الكاتب: شيماء شكرى » آخر مشاركة: شيماء شكرى /// "ألعاب طماطم شركة مطورة وناشرة لألعاب عربية » الكاتب: شيماء شكرى » آخر مشاركة: شيماء شكرى /// موقع سوق الرياض » الكاتب: شيماء شكرى » آخر مشاركة: شيماء شكرى /// دورة تدريب المدربينtot | دبلوم تدريب المدربين المعتمد دولي » الكاتب: شيماء شكرى » آخر مشاركة: شيماء شكرى /// مشغل الصوتيات الاروع على الاطلاق AIMP 3.60 Build 1421 Beta 1 » الكاتب: حمادة بدر » آخر مشاركة: حمادة بدر ///
النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: الفلسطينيون .. بالأرقام .. !! بقلم / فتحي الحمود من الأردن .

  1. #1
    أم كنان
    الحالة : ربا محمد خميس غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 26
    تاريخ التسجيل : Mar 2004
    الدولة : الامارات .. أبوظبي
    المشاركات : 53,208
    التقييم : 10

    الفلسطينيون .. بالأرقام .. !! بقلم / فتحي الحمود من الأردن .

    الفلسطينيون ...بالأرقام !!!


    بقلم : فتحي الحمود




    من المفيد والمهم والضروري والواجب , على كل عربي عموما , وفلسطيني خصوصا , أن يتابع كل ما يستجد على الساحة الفلسطينية في الداخل والخارج على حد سواء ...وعلى المثقف العربي أن " يحدث " معلوماته بين فترة وأخرى حول أعداد الشعب الفلسطيني , وأماكن تواجده ...هذا الشعب العظيم الذي تعرض لأكبر ظلم في التاريخ...تزوير للتاريخ ,تشرد , قتل , سجن , اعتقال , نفي , هدم البيوت , مصادرة للأرض , اغتيالات , حصار , بناء جدار الفصل العنصري , اضطهاد, تمرد على الشرعية الدولية , احتلال أراض عربية لدول مجاورة , والاهم من كل ذلك " توريط" الفلسطينيين في مفاوضات واتفاقات وهمية , ومثلها معاهدات " سلام " كاذبة وخادعة مع دول الطوق لتحييد هذه الدول وإخراجها من ميدان المعركة مع عدو صلف جبان لا يحترم اتفاقا أو عهدا شأنه شأن من سبقوه منذ فجر الإسلام وحتى يومنا هذا !!!
    لا يختلف عاقلان على أن الأرض الفلسطينية سرقت وسلبت من أصحابها الشرعيين , واستخدمت من أجل تحقيق أهدافها كل الوسائل غير المشروعة وعلى حساب شعب يقيم على أرضه التاريخية ووطنه على يد مجموعات من " شراذمه " الأرض بعد أن قرر منظرو الحركة الصهيونية أن الدولة اليهودية مكانها فلسطين !!!!
    ومن خلال حركتهم القومية ( الصهيونية ) ....قرروا أن فلسطين هي المكان .. وأنها " أرض الميعاد " ...وأنها " أرض الأجداد "التي سيعودون إليها بعد " غربة " طويلة عنها !!!!
    بدأت طلائع المستعمرين الاستيطانيين من يهود العالم الذين - كما هو معروف وثابت - , كانوا مضطهدين , ومنبوذين , ومكروهين تحت اسم " المهاجرين " في العام (1882). ومن نافلة القول أن نذكر هنا بأنهم مؤمنون بأن شرق النهر ( الأردن ) هي أيضا من أرض الميعاد متحججين بحركة سيدنا موسى عليه السلام في المنطقة !!!!
    كانت أولى الهجرات في ذلك العام ...ولأنهم كانوا بالآلاف لم يشكلوا خطرا على " ديموغرافية " فلسطين , على اعتبار أنها منطقة مفتوحة لكل الأديان ...وأن اليهود العرب كانوا منتشرين في معظم أنحاء الوطن العربي الكبير بمن فيها تركيا وإيران من دول العالم الإسلامي خاصة وأن الجميع كان تحت مظلة الحكم العثماني باستثناء إيران ممن ذكرت وما يعرف بالمملكة العربية السعودية اليوم - لست متأكدا من هذه المعلومة - وأرجو ممن يعرف أن يتداخل على المقالة لتوضيح هذه المسألة !!
    ففي العام ( 1894 ) كان عدد سكان فلسطين الطبيعية (322,238 ) , منهم ( 42,871 ) مسيحيا ... أي ما يعادل 13,3 من العدد الإجمالي , يعيشون مع إخوتهم المسلمين بمحبة ووئام وسلام , يشاركونهم أفراحهم وأتراحهم وأعيادهم وثقافتهم الإسلامية على أساس من الاحترام المتبادل ...وحرية العبادة !!!
    ولكن ...بعد المؤتمر الصهيوني الأول الذي انعقد في مدينة " بازل " السويسرية في العام ( 1897 ) بزعامة مؤسس الحركة القومية اليهودية ( الحركة الصهيونية ) ...سيء الذكر " تيودور هيرتزل " ...والقرارات التي انبثقت عنه بدأ العمل الجدي للاستيلاء على فلسطين ...وبدأت الهجرات الكبيرة من شتى بقاع الدنيا إلى المنطقة التي سماها الكشافون " العروس التي تنتظر عريسا " ...فبدأ " العرسان " بالتوافد على العروس " الفتانة " !!!


    العروس والعرسان كانوا بحاجة لأرض يستوطنوها لتحويلها إلى " كيبوتس " وعلى طريقة " المشاع " واختلط الحابل بالنابل مما جعل العرب يقفون في البداية مشدوهين ...معتقدين أن هناك " إمبراطورية عثمانية " تقف خلفهم وتحميهم ...وبدأ التململ والتذمر العربي يظهر للعيان إلى أن جاء الدواء الإنجليزي لكل المشاكل ...وعد " بلفور " وزير خارجية بريطانيا العظمى التي كانت الشمس لا تغيب عن مستعمراتها في العام 1917 ليعد اليهود بإقامة دولتهم في أرض الميعاد ...وأتبع ذلك بالانتداب البريطاني على جميع فلسطين !!!

    في العام (1922 ) , كان مجموع سكان فلسطين ( 752,048 ) موزعين كالتالي :



    المسلمون ( 589.177 ) , ) , اليهود ( 83,790 ) , المسيحيون (71,464) , آخرون ( 7,617 ).
    لاحظوا هنا أن عدد اليهود فاثق عدد المسيحيين خلال 30 عاما ( 1882- 1922)


    بعد تسع سنوات من هذا التاريخ وتحديدا في العام ( 1931 ) أصبح التوزيع السكاني كالتالي :
    مسلمون (759,712 ) , يهود ( 174 ,160 ) , مسيحيون ( 91,398 ) , آخرون ( 10,101 ) .


    لاحظوا هنا , أن المسلمين والمسيحيين ازدادوا بشكل طبيعي . أما اليهود فلقد تضاعف عددهم تقريبا ...أي أنهم زادوا بنسبة 100% خلال 9 سنوات . وهي سنوات الهجرة المكثفة ...ولم تكن الحرب العالمية الثانية قد اشتعلت بعد (1939 ) ...وقبل ثورة ال 1936 ولكن كانت قد سبقتها ثورة فلسطينية في العام 1929 وهي الثورة الأولى والتي سارع الإنجليزي المستعمر إلى إخمادها , وكان المغفور له الأمير ( الملك فيما بعد ) قد أخذ وعدا من تشر تشل في القدس في العام 1923 باستثناء شرقي الأردن من وعد بلفور ..وكانت الإمارة قد تشكلت في العام 1921 !!!


    هذا التنفيذ الممنهج للمخطط الصهيوني للاستيلاء على فلسطين الحبية , سهل أمره ضعف وتخلف عربي شاملان , واستعمار بريطاني وفرنسي , وإمبراطورية عثمانية كانت في النزع الأخير تلفظ أنفاسها أعادت العرب 400 عاما إلى الوراء حتى بات العالم العربي بحاجة لفترة زمنية مماثلة ليعيد مجده الغابر .


    في المقابل بدأت في فلسطين هجرة مسيحية معاكسة من فلسطين إلى خارجها ...حيث كان عددهم قبل نكبة العام 1948 يعادل 7,6% من إجمالي السكان , هجر منهم أكثر من 60 ألفا . ومنذ العام 1948 وحتى يومنا هذا يقدر عدد المسيحيين الذين هاجروا ب 234 ألفا ...وهو لا شك عدد ليس قليلا !!!!



    ************************************



    قامت دولة الكيان الصهيوني بعد هزيمة نكراء منيت بها الجيوش العربية الضعيفة وقليلة العدد والعدة , وحصل ما حصل ...وهو ليس موضوعنا اليوم , وأريد أن أقفز إلى العام 2008 لنتعرف على أعداد الفلسطينيين في العالم وتوزيعهم كما جاء في التقرير الإستراتيجي الفلسطيني لسنة 2008 والصادر عن ( مركز الزيتونة للدراسات والاستشارات ) مشكورا , ومقره العاصمة اللبنانية بيروت بعنوان : " التقرير الإستراتيجي الفلسطيني لسنة 2008 " , تحرير الدكتور محسن محمد صالح , وعدد صفحاته 336 صفحة , وصدر في الأول من تموز - يوليو 2009 ...يتناول مواضيع فلسطينية شتى ( لمن يرغب بالإطلاع عليه يستطيع الدخول على موقع المركز الالكتروني عن طريق البحث بواسطة جوجل ) .

    وتحت عنوان : " المؤشرات السكانية الفلسطينية " , فإنني أضع ما جاء في تلك الدراسة الأكاديمية الموضوعية ...راجيا عدم التعقيب أو التداخل إلا بما يغني الدراسة ويشكل إضافة نوعية إليها بعيدا عن العصبية أو الإقليمية البغيضة , أو النظرة السطحية للأمور ...كوننا نتحدث عن قضية قومية مركزية , لا مكان فيها للفكر الضيق .:


    "أشارت التقديرات المنقحة للجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني إلى أن عدد الفلسطينيين في العالم قُدّر في نهاية سنة 2008 بحوالي 10 ملايين و602 ألف نسمة، أكثر من نصفهم (51.9%)، أي خمسة ملايين ونصف، يعيشون في الشتات. والباقي، أي خمسة ملايين ومائة ألف، يقيمون في فلسطين التاريخية، ويتوزعون على حوالي ثلاثة ملايين و878 ألفا في الضفة الغربية وقطاع غزة، وحوالي مليون و215 ألف نسمة في الأراضي المحتلة سنة 1948.



    أما في الأردن، فقد قُدّر عدد الفلسطينيين في نهاية سنة 2008 بحوالي ثلاثة ملايين و171 ألفاً نسمة، يشكّلون حوالي 29.9% من الفلسطينيين في العالم، وغالبيتهم العظمى يحملون الجنسية الأردنية. وقُدّر عدد الفلسطينيين في بقية الدول العربية بحوالي مليون و733 ألف نسمة، يتركز معظمهم في الدول العربية المجاورة، أي في لبنان وسوريا، ومصر، ودول الخليج العربي. وقُدّر عدد الفلسطينيين في الدول الأجنبية بحوالي 605 آلاف نسمة، يتركز معظمهم في الولايات المتحدة الأمريكية وأمريكا اللاتينية وكندا وبريطانيا وباقي دول الاتحاد الأوروبي.

    وفي قراءة المؤشرات الديموغرافية للفلسطينيين في الضفة الغربية وقطاع غزة، أظهرت إحصائيات سنة 2007 أن السكان دون سن 15 شكلوا ما نسبته 44.1% من إجمالي السكان، وشكل السكان في سن العمل ما نسبته 52.9%، في حين شكل كبار السن ما نسبته 3% فقط، مما يعني أن نسبة الإعالة تبقى عالية نسبياً.
    ويُشار إلى أن البيانات الصادرة عن الإحصاء الفلسطيني أظهرت أن معدلات الخصوبة في الضفة والقطاع قد انخفضت خلال العقد الأخير 1997-2007، حيث بلغ معدل الخصوبة الكلية 6.04 مولوداً بالاستناد إلى بيانات التعداد السكاني 1997 ثم أصبح 4.6 مولوداً سنة 2006، إلا أن معدل الزيادة الطبيعية للسكان في الضفة والقطاع ما زال مرتفعاً حيث بلغ 3% سنة 2007.


    كما أظهرت البيانات أن هناك انخفاضاً في متوسط حجم الأسرة في الضفة الغربية وقطاع غزة، حيث انخفض متوسط حجم الأسرة إلى 5.8 فرداً سنة 2007 مقارنة مع 6.4 فرداً سنة 1997. من جانب آخر انخفض متوسط حجم الأسرة في الضفة الغربية إلى 5.5 فرداً سنة 2007 مقارنة مع 6.1 فرداً سنة 1997، أما في قطاع غزة فقد انخفض متوسط حجم الأسرة إلى 6.5 فرداً في سنة 2007 مقارنة مع 6.9 فرداً سنة 1997 .".

    ****************************************



    لماذا نكتب اليوم عن هذا الموضوع بالذات ؟؟؟
    للإجابة على هذا السؤال علينا أن نسأل أنفسنا كمثقفين عرب : هل نسكت عن حقنا المسلوب ؟؟؟
    وهل القضية الفلسطينية قضية إقليمية وليست قومية وإسلامية وعالمية ؟؟؟
    وإلى متى سيظل شعبنا الفلسطيني وحده يعاني ويقاسي من الصديق قبل العدو ؟؟؟
    وهل سنسلم القضية لمجموعة " أوسلو " ولمن باعوا نفوسهم للشيطان ؟؟؟
    أولم يكن بعض منهم شركاء في عملية اغتيال الشهيد المغدور محمود المبحوح في دبي ؟؟؟
    في مقالي السابق تناولت موضوع " الموساد وانكشاف الساحات العربية " ...فإلى متى سنظل على هذه الحال ؟؟؟

    هل نرفع أيدينا والرايات البيضاء مسلمين بالأمر الواقع المرير ؟؟؟
    هل سيترك شعبنا الفلسطيني في مخيمات الشتات وبعد ما يقارب 62 عاما تحت رحمة الدول المضيفة ...وأريد أن أستثني الأردن من هذه الدول ...لأسباب يعرفها الفلسطينيون أنفسهم ...وهم في وطنهم الثاني الأردن في القلب وفي مقلة العين.



    وكما قلت مرارا وتكرارا ...فإن القضية الفلسطينية يجب أن تظل حية في عقولنا وقلوبنا ونفوسنا نحن العرب والمسلمين إلى أن تتحرر كامل الأرض ...ولن نسامح أحدا كائنا من كان يفرط بشبر واحد منها !!!!


    يجب أن يبقى حق العودة مسيطر على جميع مؤتمرات العرب والمسلمين ...وأن عدو العرب عدو مشترك ...اليوم في فلسطين ولا نعرف أين سيكون في الغد !!!

    أما بالنسبة للذين أرعبتهم الأرقام في الدول المضيفة فإنني أطمئنهم بأنه لا يوجد فلسطيني واحد على هذه الأرض لا يرغب بالعودة إلى فلسطين ...أو أنه ضد مبدأ تحريرها ...إلا ما ندر والنادر لا يقاس عليه !!!


    أنا لا أزاود على أحد ..ولا أتدخل فيما لا يعنيني ...ففلسطين وإن كانت وطنا قوميا للفلسطينيين إلا أنها الأرض العزيزة على قلوب المسلمين والمسيحيين وهي تضم بين جنباتها أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين , وخليل الرحمن , والقيامة والمهد وغيرها بالآلاف من الأماكن التي تعنينا جميعا !!!


    فلسطين في القلب ...وأما هذه الدولة " المسخ " فمصيرها الزوال والذوبان في المنطقة ...ففي العام 2020 سيكون عدد الفلسطينيين فيها أكثر من عدد اليهود بأكثر من مليون ...خاصة بعد أن بدأت الهجرة اليهودية العكسية بعد أن تأكد للواهمين من بني صهيون أن دولتهم ...هي دولة في جيش وليس العكس ...وفي حالة تأهب واستعداد على مدار الساعة ...فعن أي ارض ميعاد يتحدثون ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟



    ***************************************


    وأخيرا وليس آخرا ...هذه تحية إجلال وإكبار إلى جميع أبناء شعبنا الفلسطيني أينما وجد ...وتحية أحسن منها إلى أبنائها المقاومين الغر الميامين أينما رابطوا ...أما التحية الخاصة فأجزيها إلى أرواح الشهداء الأبرار الذي سطروا أروع أنواع التضحية والبطولة والفداء..وضمخوا أرض فلسطين الطاهرة بدمائهم الزكية العطرة !!!



    أما أخيرا ...فهذه تحية أرسلها إلى أهلنا الصابرين المجاهدين المحاصرين في غزة هاشم ...غزة العزة والشموخ والصمود في زمن العهر والعار والجبن والذل العربي !!!




    فتحي الحمود - عمان - الأردن (fathi.hmoud@gmail.com)





    *** من اختيارات الاستاذ عوض قنديل .

  2. #2
    رفيق فكر
    الصورة الرمزية محمد السنوسى الغزالى
    الحالة : محمد السنوسى الغزالى غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 4652
    تاريخ التسجيل : Nov 2008
    الدولة : ليبيا
    العمل : الاعلام والصحافة
    المشاركات : 6,275
    التقييم : 10

    رد: الفلسطينيون .. بالأرقام .. !! بقلم / فتحي الحمود من الأردن .

    نعم..ندرك وقرأنا هذا التاريخ..والألم والمرارة معه..وللأسف فالعرب هم الذين ضيعوا فلسطين بسبب كراسيهم التي كانت اغلى من التراب!! دون ان ينتبهوا لمخلب قط مزروع في قلب الوطن لإلتهام بقيته عاجلاً أم آجلاً..ولابد ان تكون الاحصائيات على هذا النحو وإلا كيف تنمو وتعيش وتتنفس المؤامرة..هو مخطط تم سبكه بإحكام وللأسف فالأعداء عمليون ولايضيعون الوقت ويفهمون معنى عامل الزمن ولايؤجلون ماهم عازمين عليه..نعم نعرف كل هذا..وهذه الأحصائيات أتابعها..ماذا نفعل؟؟ قولوا لنا ماذا يمكن ان نفعل سوى أن نكون مثل النعامة او البطة الرابضة..شكرا ربا وشكرا للكاتب ..شكرا للأستاذ عوض.

    ملأى السنابل تنحني بتواضع..والفارغات رؤوسهن شوامخ

    مدونة صحافة ومنوعات في مكتوب:
    http://shafh.maktoobblog.com/
    مدونة مدائن الثقافة في بلوجر:
    http://mohagazali.blogspot.com

    من مواضيع محمد السنوسى الغزالى :


  3. #3
    أبو الأمجد
    الصورة الرمزية شجاع الصفدي
    الحالة : شجاع الصفدي غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 5
    تاريخ التسجيل : Mar 2004
    الدولة : الوطن المحتل
    العمل : أعمال حرّة
    المشاركات : 52,649
    التقييم : 10

    رد: الفلسطينيون .. بالأرقام .. !! بقلم / فتحي الحمود من الأردن .

    أولا شكرا لكِ ربا على النقل وشكرا للأخ عوض صاحب فكرة النقل

    وهنا أتساءل بعد قراءة هذا المقال الخائض في الاحصاءات
    هل وصل أي منكم هدفا واضحا يريد الكاتب أن يوصله ؟
    عني لم أقتنع على الاطلاق أن هدف الكاتب هو توضيح فكرة رفض الوطن البديل ولا الدفاع عن فلسطين وشعبها وقضيتها ولا كان هذا ما يشغل باله _ومع احترامي لشخصه _ لكن هذا الطرح يعتبر دراسة احصائية وليس مقالا سياسيا
    اللهم إلا في نقاط معينة كان الكاتب وعن قصد يضيفها في سياق الموضوع
    وحتى نكون موضوعيين وكقارئ لهذا الطرح
    استخلصت نقاط معينة :

    أولها وأهمها أن الكاتب إن صح ظني هو عميد متقاعد في الحكومة الأردنية وشغل مناصب هامة فيها
    وكانت له رؤى مختلفة أيضا أثناء وجوده في المنصب الكريم إذ كان حينها يقدم الرؤية الرسمية والحكومية
    ولا بأس فهذه حالة منطقية فكل شخص في المنصب لا يمكنه أن يطرح أفكاره الحقيقية
    طبعا هنا هو لم يختلف كثيرا مع رأي الحكومة الأردنية حيث سعى من خلال الطرح أن يوضح أن الفلسطينيين في الأردن يعيشون في رفاهية مقطوعة النظير وفي وضع مختلف عن بقية الدول العربية ولا يتعرضون للقمع السياسي ولا الاضطهاد ولا التمييز ويتحدث عن المخيمات الفلسطينية في الأردن وكأنها عواصم حديثة لسكانها كل الحقوق المعيشية والسياسية والاجتماعية !! وصراحة لا أعرف هل يحاول السيد فتحي عكس الحقائق أم ماذا من خلال طرحه الاحصائي هنا كتقديم طويل لمقاله ؟

    الكل يعرف أن المخيمات الفلسطينية في عمان وفي لبنان وفي كل الدول العربية ذات ظروف لعينة ومواطنوها لا يجدون فرصة حتى للتنفس ، ولو عبر فلسطيني واحد عن رأيه السياسي في أي دولة من هذه الدول سواء الأردن أو غيرها لن تعرف زوجته أي اختفى وربما تلفق له المخابرات أي فضيحة جنسية أو حتى مؤامرة التخطيط لانقلاب على نظام الحكم.

    وعن الرفاهية والحياة السعيدة التي يقدمها هنا السيد فتحي فأظنها تكفي زيارة لمخيم الوحدات
    أو الطالبية أو البقعة أو الحصن أو غيرها ، وحينها سيرى البنية التحتية التعيسة وسيرى الشوارع الضيقة والأزقة التي لا تكاد تكفي لمرور سيارة من خلالها ولير التلاصق بين أشباه البيوت ، أو شبكات الصرف الصحي والروائح الخطيرة التي تزكم الأنوف !!
    لا أعرف حقا عن أي رأس يتحدث السيد فتحي تحديدا الذي عليه الفلسطينيون في الأردن ؟
    هل يقصد رأس الخازوق مثلا ؟
    أو رأس الرجاء الصالح!!!!!

    هل سيترك شعبنا الفلسطيني في مخيمات الشتات وبعد ما يقارب 62 عاما تحت رحمة الدول المضيفة ...وأريد أن أستثني الأردن من هذه الدول ...لأسباب يعرفها الفلسطينيون أنفسهم ...وهم في وطنهم الثاني الأردن في القلب وفي مقلة العين.
    سأسعى جاهدا لأسأل كل فلسطيني أعرفه في الأردن وغيرها لعله يجيبني على الأسباب التي يعرفها الفلسطينيون أنفسهم يا سيد فتحي !!
    على رأسهم ريشة يا ترى ؟ أم أنهم بنوا قصورا وأنا لا أعرف !!
    أم أن الوظائف أصبحت من حقهم في كل المناصب والهيئات دون تمييز ولا عنصرية
    ما هو السر يا ترى في هذه الخلطة !! من حقنا أن نتساءل !!

    ثم نقطة أخرى تطرق لها ووجه باب الاتهام بغير حق هنا وليس دفاعا عن أحد ولكن لتوضيح الحقيقة :


    وهل سنسلم القضية لمجموعة " أوسلو " ولمن باعوا نفوسهم للشيطان ؟؟؟
    أتساءل هل كان موقف السيد الفاضل فتحي حين كان في منصبه هو ذات الموقف من أوسلو ؟
    وما هو موقفه من اتفاقية السلام الموقعة بين الأردن والكيان الصهيوني ؟
    ما الفرق بين سلطة وقعت اتفاقية أوسلو وبين أي اتفاقية سلام وقعها العرب من فوق أو تحت الطاولة ؟
    أليسوا كلهم في المستنقع سواء وفي الوحل سواء والأصح أنهم في الوهن والضعف سواء ؟


    أولم يكن بعض منهم شركاء في عملية اغتيال الشهيد المغدور محمود المبحوح في دبي ؟؟؟
    في الحقيقة لا أرى هذه العبارة إلا عبارة دخيلة تماما على المقال ولا يمكن أن تفوت على رجل عسكري متمرس مثل سيادة العميد المتقاعد!
    أولا تسرع بالاتهام دون متابعة التفاصيل
    ثانيا أين الدلائل التي سيقت أصلا على تآمر أو مشاركة أحد من السلطة في اغتيال الشهيد المبحوح ؟
    لا يجوز أن تلقى الاتهامات جزافا هكذا ولا يصح أبدا .

    ===

    يجب أن يبقى حق العودة مسيطر على جميع مؤتمرات العرب والمسلمين ...وأن عدو العرب عدو مشترك ...اليوم في فلسطين ولا نعرف أين سيكون في الغد !!!

    أما هذه الشعارات فيا أخي نحن معك ! ولكن أين التنفيذ من ذلك كله ؟
    هل سنقول حق العودة واللاجئين والقدس ولا أحد يخطو خطوة حقيقية تدفع في هذا الاتجاه ؟
    أين الحكومات العربية وموقفها ؟ مجرد تساؤلنا عن هذه الحكومات يجعلنا أضحوكة !
    لذلك لم تعد تؤثر فينا الشعارات فقد مللنا سماعها .


    ...وأما هذه الدولة " المسخ " فمصيرها الزوال والذوبان في المنطقة ...ففي العام 2020 سيكون عدد الفلسطينيين فيها أكثر من عدد اليهود بأكثر من مليون ...خاصة بعد أن بدأت الهجرة اليهودية العكسية بعد أن تأكد للواهمين من بني صهيون أن دولتهم ...هي دولة في جيش وليس العكس
    في الحقيقة أقرأ هذه العبارة وأبتسم
    أتمنى أن تصدق توقعات الكاتب الكريم !!

    لكني أسأل عن أي هجرة عكسية يتحدث حضرته ؟

    هل تابع حقا الاحصاءات ؟ بعد كل هذه الاحصاءات التي قدمها في طرحه يستحيل أن يكون فاته حجم ونسبة الهجرة اليهودية لأرض الميعاد المزعومة حتى وقت قريب !!
    "لقد سجلت هجرة اليهود إلى إسرائيل خلال عام 2009 ارتفاعًا بلغت نسبته 17 بالمئة مقارنة بعام 2008 وهو الأول منذ 10 سنوات ."

    في الحقيقة ربما تغاضى الكاتب الفاضل عن هذه الاحصائية تحديدا من جملة ما قدمه من احصائيات كثيرة أعلاه

    على العموم نشكر الكاتب والناقل
    ويبقى لكل منا وجهة نظره التي يدافع عنها حسبما يرى
    والجمهور يدرك الحقيقة وإن زينت الشعارات زيف المواقف العربية كلها

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. مصطفى فتحي: المثلية منتشرة في مصر بشكل لا يتصوره عقل
    بواسطة ربا محمد خميس في المنتدى دارة الآداب و الكتب والمطبوعات
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 25-06-2009, 02:55 AM
  2. بالأرقام .. الأوضاع الفلسطينية الإسرائيلية 2007
    بواسطة شريف احمد في المنتدى ملتقى الوطن المحتل
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 02-10-2008, 02:48 AM
  3. الأهلي يحسم قمة الزمالك بهدفي فتحي ومتعب
    بواسطة شريف احمد في المنتدى ملتقى الرياضة والسيارات
    مشاركات: 15
    آخر مشاركة: 17-03-2008, 06:01 PM
  4. تعرف علي المعلم الدكتور فتحي الشقاقي
    بواسطة صحفي من فلسطين في المنتدى ملتقى الوطن المحتل
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 02-11-2006, 02:06 AM
  5. الدكتور الشهيد فتحي الشقاقي
    بواسطة صحفي من فلسطين في المنتدى ملتقى الوطن المحتل
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 28-05-2005, 05:24 PM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •